.:-::-[ منتديات الكل ابناء بلدي المجروح العراق واخوانا العرب ]-::-:.


 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخولمكتبة الصور

شاطر | 
 

 جلطات القلب تزحف على قلوب الشباب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لعيونك
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3355
تاريخ التسجيل : 23/07/2007

بطاقة الشخصية
الوطن: الامارات
sms: تحية حب و تقدير من منتديات أستراحة الحبايب
نشاط العضو:
70/150  (70/150)

مُساهمةموضوع: جلطات القلب تزحف على قلوب الشباب   10.11.07 20:36





*·~-.¸¸,.-~*جلطات القلب تزحف على قلوب الشباب*·~-.¸¸,.-~*

فى الفترة الأخيرة نسب الإصابة بجلطات القلب وصلت هذه النسب إلى معدلات مخيفة، وأصبحنا نرى حالات تصاب

بجلطات القلب فى العشرينات، ويعتبر التدخين أحد العوامل الرئيسية للإصابة بجلطات القلب خاصة عند الشباب

كما أن ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول فى الدم بالإضافة إلى بعض العادات الغذائية الخاطئة من العوامل

التى تساعد على الإصابة بجلطات القلب، وثبت أن للوراثة دور كبير فى الإصابة بالمرض.

كما أكدت الأبحاث أن التعرض المستمر للضغوط النفسية يزيد معدل حدوث مرض شرايين القلب التاجية بنسبة

تزيد عن الضعف، وفى الفترة الأخيرة وجهت العديد الدراسات حديثا أصابع الاتهام إلى عدد من الجراثيم التي

يظن الباحثون أنها ربما أن تكون متورطة في إحداث مرض شرايين القلب التاجية.

ويقول الدكتور جمال أبوالنصر أستاذ أمراض القلب بالمعهد القومى للقلب أن جلطات القلب تحدث نتيجة ضيق

أو انسداد فى شرايين القلب التاجية نتيجة ترسب الدهون والألياف مما يعيق مجرى الدم، ويساعد ذلك على

تصلب الشرايين وتهتك الجدار الداخلى للأوعية الدموية، مما يسهل دخول الكوليسترول واختراقه لذلك الجدار.

كما تساعد كرات الدم البيضاء فى وجود الكوليسترول على نمو بعض الخلايا الضارة التى تنفجر فتؤدى إلى

قرحة بجدار الشرايين، مما يزيد من تكرار دخول الكوليسترول والذي يؤدى إلى ضيق الشرايين وفى هذه الحالة

لاتصل كميات كافية من الدم للقلب لتغذية عضلته.

ويظهر مرض شرايين القلب التاجية فى صورتين الأولى الذبحة الصدرية حيث يشكو المريض من ألم عند القيام

باى جهد مع زاول الألم عند التوقف عن الجهد ويحدث ذلك نتيجة عدم قدرة شرايين القلب على تأمين كمية

كافية من الدم لعضلة القلب أثناء الجهد بسبب تضييق فى مجرى تلك الشرايين.


والثانية جلطة القلب حيث يشكو المريض عادة من ألم شديد فى منتصف الصدر وزيادة فى العرق وشحوب نتيجة

انسداد أحد شرايين القلب، مما يمنع وصول الدم تماما إلى عضلة القلب، والذى يؤدى إلى موت جزئى فى

هذه العضلة لذلك يجب إسعاف المريض وذلك بفتح الشريان المسدود ببالون خاص ويتم ذلك أثناء إجراء قسطرة

قلبية فى المرحلة الأولى من حدوث الجلطة .

التدخين عامل أساسي




ويعتبر التدخين أحد العوامل الرئيسية للإصابة بجلطات القلب خاصة عند الشباب كما أن ارتفاع ضغط الدم وارتفاع

الكوليسترول فى الدم بالإضافة إلى بعض العادات الغذائية الخاطئة من العوامل التى تساعد على الإصابة

بجلطات القلب، وثبت أن للوراثة دور كبير فى الإصابة بالمرض.

كما أكدت الأبحاث أن التعرض المستمر للضغوط النفسية يزيد معدل حدوث مرض شرايين القلب التاجية بنسبة

تزيد عن الضعف حيث أن المشاعر السلبية مثل الكآبة والقلق والغضب المزمن والشراسة والعداء تزيد الخطورة

على القلب وتزيد الوفيات كما أن التأثير النفسي لضغط العمل يزيد نسبة الإصابة بأمراض القلب، ولكن أخطر

أنواع العمل على القلب هو الذي تكون فيه المتطلبات النفسية كثيرة مثل عامل حريق.

أما حالة الغضب فإن السريع والمتواصل منها يضاعف الخطورة على القلب فيزيد حاجة القلب للأكسجين

مع انكماش الشرايين التاجية ويقلل ضخ القلب للدم .

ويقول الدكتور هانى حسن استشاري أمراض القلب انه في الفترة الأخيرة ازداد اهتمام الباحثين مؤخراً بقياس

تأثير مستوى حمض الهوموسستين، وهو حمض أميني مشتق من تحطم حمض أميني يسمى (الميثيونين) وهو

حمض طبيعى يوجد كوحدة بناء فى كل بر وتينات الغذاء.

ويمكن له أن يدمر جدار الشرايين فى حالة تراكمه فى الدم، وثبت أن لهذا الهرمون دور فى الإصابة بأمراض القلب،

حيث اتضح أن هناك مرضاً يعرف (ببيلة حمض الهوموسستين)، وهو مرض وراثى نادر يرتفع فيه هذا الحمض الأميني

إلى عشرة أمثال معدله الطبيعي في الجسم، ويتسم المصاب بتخلف عقلى وقامة طويلة، وعدسات العين مشوهة،

ويصاحب المرض الإصابة بتصلب مبكر فى شرايين القلب التاجية وشرايين الدماغ والأطراف.


ويموت الكثيرون من هؤلاء المرضى فى سن مبكرة، إلا أن الدراسات الحديثة أثبتت أن مجرد الارتفاع المعتدل

فى مستوى الهوموسستين فى الدم يزيد من خطر حدوث تصلب شرايين القلب.



شرايين احتياطية



وثبت أن إصابة الشباب بالجلطة يؤدي إلي الوفاة، بينما الجلطة لا تؤدى بالضرورة إلى وفاة كبار السن فى حالة

الإصابة بها، والسبب فى ذلك يرجع إلى وجود شرايين تاجية احتياطية بالجسم، وظيفتها أن تقوم بعمل الشرايين

التاجية الأساسية مع حدوث أي ضيق بالشرايين أو حدوث أى جلطة بالشريان التاجي، ولكن هذه الشرايين

الاحتياطية لا تعمل إلا بعد تجاوز الإنسان لمرحلة الشباب.


لذلك فعندما يصاب أحد الشباب في الثلاثين من العمر مثلاً بضيق مبكر فى الشرايين التاجية يؤدي إلي الوفاة،

لأن الشرايين الاحتياطية لا تكون جاهزة بعد للقيام بوظيفتها، وأضاف إن إصابة الشباب الذبحة الصدرية


أحد المؤشرات القوية للإصابة بأمراض القلب، وأهم أعراض الإصابة هي الآم متكررة بالصدر تنتشر إلي الرقبة ،


والجانب الأيسر العلوي مع قيئ والآم تصاحب القيام بأي مجهود، ومع الراحة تزول تلك الآلام.


وأشار الدكتور هانى أن تعتبر العقاقير المستخدمة فى علاج الضيق الناتج عن ترسيب الكوليسترول والدهون

الثلاثية بشرايين القلب تشمل موسعات الشرايين التاجية والتي تقلل من إجهاد عضلة القلب وتستخدم هذه العقاقير

فى الحالات التى لا يمكن إجراء جراحة قلب مفتوح لها أو توسيع بالقسطرة البالونية.

كما أن هناك علاج جراحى باستخدام القسطرة البالونية أو تركيب دعامات للشرايين حيث يتم عمل فتحة صغيرة

تحت جلد الفخذ أو الذراع تسمح بإدخال أنبوبة طويلة من (البوليسولين) التى تقوم بتصوير الشرايين التاجية بالصبغة

لتحديد مكان ضيق هذه الشرايين الناتج عن ترسيب الدهون بها حتى يمكن إدخال سلك مرشد يعبر هذا الضيق

بما يتيح عمل القسطرة البالونية وذلك بنفخ البالون لتوسيع هذا الضيق.


ويفضل بعد استخدام البالونة تركيب الدعامة الشريانية لمنع حدوث الضيق مرة أخرى ويسمح بأجراء العملية


للمصابين بضيق فى شريان شريانين على الأكثر بشرط إمكانية سماح الصفات التشريحية للشريان بإجراء


هذه الجراحة.



الجراثيم متهمة



وجهت العديد الدراسات حديثا أصابع الاتهام إلى عدد من الجراثيم التي يظن الباحثون أنها ربما أن تكون متورطة

في إحداث مرض شرايين القلب التاجية. ومن أِهم تلك الجراثيم المتهمة جرثومة (هليكو باكتر) Helicobacter Pylori

والتي يعتقد أنها تسبب قرحة المعدة أيضا.


وأكثرت بعض الدراسات ترافق تصلب الشرايين بالتهاب مزمن بهذه الجرثومة، وبجرثومة أخرى تدعى (الكلاميديا)

وبفيروس يطلق عليه اسم (Cytomegalovirus)، كما أظهرت الدراسات وجود هذه الكائنات الحية في اللويحات التي

تضيق شرايين القلب التاجية، وعدم وجودها في شرايين القلب الطبيعية.

ولا يعني هذا الترافق أن تكون هذه العوامل بالضرورة وراء حدوث تصلب الشرايين، إلا أن الالتهاب المزمن بأحد

هذه الجراثيم يمكن أن يحول اللويحة العصيدية المترسبة على جدار الشريان التاجي والمضيقة للشريان إلى لويحة

غير مستقرة، وهذا ما يؤدي إلى تمزق تلك اللويحة وحدوث جلطة القلب أو الذبحة الصدرية

غير المستقرة Unstable Angina .

ويجرى حاليا عدد من الدراسات الكبيرة التي تبحث دور المضادات الحيوية في علاج جلطة القلب أو الذبحة الصدرية

غير المستقرة. وحتى ظهور تلك النتائج نظل في حالة ترقب وانتظار، فربما يأتي اليوم الذي تدخل

فيه المضادات الحيوية علاج مرضى جلطة القلب

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طير السعد
عضو حبايب نشيط
عضو حبايب نشيط
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 127
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 13/07/2007

بطاقة الشخصية
الوطن: العراق
sms: تحية حب و تقدير من منتديات أستراحة الحبايب
نشاط العضو:
50/150  (50/150)

مُساهمةموضوع: رد: جلطات القلب تزحف على قلوب الشباب   10.11.07 20:40

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لعيونك
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3355
تاريخ التسجيل : 23/07/2007

بطاقة الشخصية
الوطن: الامارات
sms: تحية حب و تقدير من منتديات أستراحة الحبايب
نشاط العضو:
70/150  (70/150)

مُساهمةموضوع: رد: جلطات القلب تزحف على قلوب الشباب   27.11.07 21:35


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جلطات القلب تزحف على قلوب الشباب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.:-::-[ منتديات الكل ابناء بلدي المجروح العراق واخوانا العرب ]-::-:. :: .:-::-[ المنتديات حبايب العامه ]-::-:. :: أستراحه صحتك بالدنيا-
انتقل الى: